الحدث

أنا قرصان لغات.. أنا قرصانة رياضيات.. هكذا رد الأساتذة على أويحيى

أنا قرصان لغة فرنسية من باخرة العاصمة.. أنا قرصانة رياضيات.. أنا قرصان علوم الفيزياء.. أنا قرصانة لغة انجليزية من باخرة تيبازة.. وأخرى هي عبارات تداولها عدد من الأساتذة الجزائريين، تهكما على تصريحات أحمد أويحيى، الجمعة 16 فيفري، حين وصف الأساتذة المضربين بــ “القراصنة”.
حيث قابل الأساتذة كلام الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، بنوع من الفكاهة، رغم أن تصرحيتها لاقت نقدا لدى المعلمين المضربين، واعتبرته نقابات القطاع، تهديدا ووعيدا، مؤكدين في الأن ذاته على مواصلة حركتهم الاحتجاجية إلى إشعار أخر.
يشار إلى أن تصريحات أحمد أويحيى أطلقها من ولاية بسكرة، بصفته على رأس الأرندي بمناسبة احتفالية نشأة الحزب.

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق