الحدث

الأئمة يهددون بالتصعيد

بعد رفض الوزارة لمطالبهم

هدّدت نقابة الأئمة بالتّصعيد، في حال عدم استجابة السلطات المعنية لمطالبهم، التي رفعوها.
وأكد حجيمي جلول رئيس نقابة الأئمة الجزائريين في تصريحات إعلامية ، أن الأمر ليس مرتبط بالأجور وإنما بمنظومة متعلقة بكل ما يحتاجها الإمام.
وقال “في الحقيقة نحن مندهشين أمام الوضع ونحمل الوصاية وكل الجيهات اذا تحركنا لمطالبنا”.
وأشار المتحدث، إلى أنهم لن يتحملوا عواقب ما سيحدث، “لأن المسألة طافية الأمد والجميع يشهد أننا مظلومين ومغبونين والقطاع متضرر ومتأثر”.
وجاء هذا التهديد، بعد رد وزير الشؤون الدينية محمد عيسى، على مسألة رفع الأجور، والتي قال عنها إن الإمام يتلقى راتبه وفق القانون الأساسي للوظيفة العمومية.
موضحا ، أن مادامت مراجعة القوانين الأساسية في الجزائر مجمّدة منذ نشأتها فإنه لا يرى أفقا في مراجهعة القانون الأساسي للإمام وسيتلقى نفس الراتب الذي يتلقاه اليوم.

  • وكالات

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق