الحدث

الأمن ينفي تورط سائق الهامل في قضية “كمال البوشي”


كذبت المديرية العامة للأمن الوطني على مقال نشرته جريدة الخبر الجزائرية مفاده أن “السائق الشخصي للواء عبد الغني هامل، مدير عام الأمن الوطني، وهو دركي، قد خضع للاستجواب فيما يعرف بقضية كمال البوشي أو 701 كغ من الكوكايين.
وأوضح الأمن الوطني أن هذه المعلومة مغلوطة و لا تمت بصلة إلى الوقائع، ودع إلى تفادي تداول الأخبار والمعلومات المغلوطة التي.
وأوضح مديرية الادارة العامة للمديرية العامة للأمن الوطني في بيان لها، “بأن المشتبه فيه سائق تابع لمصالح حظيرة السيارات للمديرية العامة للأمن الوطني كغيره من مئات مستخدمي العتاد السيار، وليس بالسائق الشخصي للسيد اللواء المدير العام للأمن الوطني وهذا إفتراء صارخ كما روج له وهو معلومة مغلوطة نفندها تفنيدا قاطعا وهذه إشاعات مصدرها أشخاص لها أغراض معينة هدفها البلبلة بدل ترك هيئة القضاء الموقرة تأدية مهامها وفقا للقانون… وتفيد بأن المعني، تصرفه انفرادي ومعزول لا يمت ولا يلزم بتاتا إدارته ومؤسسة الأمن الوطني” حسب ذات المصدر.

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق