الحدث

نحو الإعلان عن شغور منصب رئيس البرلمان

يتجه مكتب المجلس الشعبي الوطني المجلس إلى إعلان شغور منصب رئيس الغرفة السفلى “السعيد بوحجة”، مساء الأربعاء 17 أكتوبر .
حيث يحاول النواب الذين يطالبون برحيله، إيجاد الصيغة القانونية لإخراج بوحجة من قبة البرلمان، بعد أن وصلوا إلى مرحلة الانسداد، وإصرار بوحجة على البقاء في منصبه.
ويشار إلى أن النواب واصلوا الاربعاء اعتصامهم أمام باب المجلس الشعبي الوطني، منتظرين وصول بوحجة الذي لم يظهر بعد.
ودخل نواب المجلس الشعبي الوطني، الثلاثاء 16 أكتوبر، في اعتصام أمام مبنى المجلس لمنع بوحجة من الدخول إلى مكتبه ومطالبته بالإستقالة.

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق