الحدث

البوحمرون.. الرعب في الجنوب

البوحمرون

تم تسجيل حالات مشتبه إصابتها بداء الحصبة (البوحمرون) بولاية بسكرة مساء الجمعة 02 مارس، حسبما أفاد به المدير المحلي للصحة و السكان محمد العايب .
وأوضح ذات المسؤول أن الحالات المسجلة دون أن يحدد عددها تم رصدها بالمقاطعة الإدارية بأولاد جلال وكذا ببلدية رأس الميعاد بأقصى غرب الولاية.
وتعكف المصالح الاستشفائية حاليا على تشخيص الحالات المشتبه بها من أجل تأكيد أو نفي إصابتها بهذا المرض مثلما أشار إليه ذات المصدر.
باشرت لجنة الإشراف الوزارية، المكلفة بدراسة الإجراءات الوقائية المتخذة، وبحث بدائل دعم كفيلة بحصر بؤر انتشار وباء البوحمرون والتحكم فيه، في عملها بولاية الوادي، وتضم اللجنة في عضويتها الأخصائية في الأمراض المعدية، هندل عزيزة، والطبيبة الأخصائية في المعهد الوطني للصحة العمومية، بوغفالة آمال.
وتجدر الإشارة، أن عدد المصابين بداء البوحمرون ارتفع ليصل لقرابة 900 حالة، فيما تستمر حملة التلقيح التي استفاد منها أزيد من 96 ألف مواطن.
يذكر ان الامتناع عن التلقيح سنة 2017، بسبب حملة اعلامية روجت أن اللقاح قاتل، تسبب في تفشي الوباء هذه السنة، لتستنفر المصالح الاستشفائية أجهزتها لاحتواء الوضع.

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق