الحدث

الجزائر ستنتج 400 ألف سيارة في 2020

كشف وزير الصناعة و المناجم يوسف يوسفي الأحد 21 أكتوبر، أن إنتاج السيارات المركبة في الجزائر سيصل إلى 400.000 وحدة بحلول سنة 2020 والتي سيوجه جزء منها للتصدير.

و أكد الوزير خلال محاضرة متبوعة بنقاش في إطار منتدى جريدة المجاهد الناطقة بالفرنسية، أن عدد السيارات التي يتم تركيبها محليا بلغ 110.000 وحدة في 2017 و سيصل إلى 400.000 وحدة بحلول سنة 2020 مشيرا إن جزءا منها سيوجه للتصدير.

و في رده عن سؤال الصحافة حول ارتفاع أسعار السيارات التي يتم تركيبها في الجزائر، أكد يوسفي انه سبق أن تطرق لهذا الموضوع مرات عديدة مشيرا أن الصناعيين الناشطين في مجال تركيب السيارات مطالبون باحترام دفتر الشروط الذين وقعوا عليه و أن سعر السيارة المركبة محليا لا يجب بأي حال من الأحوال أن يتجاوز سعر نفس السيارة المستورة.

و أضاف الوزير يقول انه على الصناعيين رفع تدريجيا نسبة الإدماج الوطني موضحا أن ارتفاعه تدريجيا سيسهم في انخفاض تدريجي أيضا لأسعار السيارات.

و فيما يتعلق بنسبة الاندماج الصناعي في المركبات الصناعية التي تنتجها الشركة الوطنية للسيارات الصناعية، أشار الوزير أنها تفوق 80 بالمئة.

و شدد يوسفي في هذا السياق ضرورة إرساء صناعة سيارات في الجزائر انطلاقا من نشاط التجميع و الذي يتطلب حسب الوزير بعضا من الصبر بحيث من المستحيل استحداث هذه الصناعة الكاملة في غضون سنة أو سنتين.

و أكد في هذا الصدد أن هذا المسعى استغرق 50 سنة في بعض البلدان.

و تطرق يوسفي إلى ضرورة تطوير المناولة في مجال صناعة السيارات ما يسمح بإنشاء الآلاف من المؤسسات التي من شأنها أن تنتج ما بين 30.000 إلى 50.000 من القطع و الأجزاء التي تدخل في إنتاج السيارات.

وفي سؤال أخر للصحافة حول مشروع مصنع “بيجو” أوضح الوزير ان هذا المصنع سيتم انجازه في ولاية وهران مشيرا انه تم تجاوز كل العراقيل و ان موقع إنشاء هذا المصنع تم تحديده في مكان أخر لكن في نفس الولاية .

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق