رياضة

“الخضر” على بعد 90 دقيقة من النهائيات

تصفيات كأس امم افريقيا 2019.. البنين - الجزائر

يحرص المنتخب الجزائري لكرة القدم على اقتناص و ضمان تأشيرة تأهله الى نهائيات كأس أمم افريقيا (الكاميرون-2019), من خلال تجاوز عقبة مضيفه منتخب البنين مساء الثلاثاء في المقابلة التي ستقام بملعب “الصداقة ماثيو كيريكو” بكوتونو (سا 00ر16 بتوقيت الجزائر), لحساب الجولة الرابعة من تصفيات المجموعة الرابعة.

فبعد انفراده بكرسي الصدارة في مجموعته عقب فوزه على منتخب البنين بنتيجة (2-0) في المقابلة التي جرت يوم الجمعة بملعب مصطفى تشاكر (البليدة), لحساب الجولة الثالثة من التصفيات, سيحاول المنتخب الوطني توظيف كل اوراقه الرابحة من أجل حسم أمر التأهل الى النهائيات قبل الاوان, من بوابة الفوز على البنين بعقر دار هذا الاخير.

و تبقى هذه المهمة على صعوبتها, في متناول “كتيبة” الناخب الوطني جمال بلماضي, بالنظر الى المردود الطيب الذي قدمه الفريق في ذهاب هذه المواجهة المزدوجة بالبليدة.

ومن المتوقع ان تكون مقابلة العودة بكوتونو صعبة بالنسبة للنخبة الوطنية باعتبار انها ستقام في ظروف مغايرة لتلك التي جرت فيها مباراة الذهاب, لكن عزيمة المنتخب بقيادة جمال بلماضي تجعله يؤمن بقدرته على حسم ورقة التأهل في سفرية كوتونو مثل ما حرص على تأكيده المدافع رامي بن سبعيني, مسجل الهدف الاول في مقابلة الذهاب : “نحن ندرك اننا امام فرصة اقتطاع تأشيرة التأهل (…) وسنبذل كل ما بوسعنا للعودة بها “.

وبخصوص التشكيلة التي ستخوض هذه المواجهة, سيكون المنتخب -مثل ما كان عليه الشأن في مقابلة الذهاب- منقوصا من خدمات هدافه اسلام سليماني بسبب اصابة عضلية يعاني منها على مستوى الفخذ, الامر الذي مكن زميله بغداد بونجاح مسجل هدفين في المقابلتين الاخيرتين “للخضر”, من التموقع في رواق جيد لخلافة لاعب فينرباتشي التركي كهداف للمنتخب.

بالمقابل, سيسعى رفاق اللاعب ستيفان سيسينيون الى تدارك الهزيمة الاخيرة أمام المنتخب الجزائري, مستفيدين في ذلك من اللعب فوق ميدانهم و أمام جمهورهم. ومن المؤكد ان منتخب “السناجب” سيحرص على تحقيق الفوز الذي سيمكنه من مزاحمة “الخضر” في الصدارة.

معطيات هذه المقابلة تؤكد ان أهمية النقاط الثلاث ستكون مضاعفة بالنسبة لمنتخب البنين, باعتبار أن الانهزام امام الجزائر, اذا تزامن مع فوز احد الفريقين في المقابلة الاخرى التي تجمع بين غامبيا و الطوغو, سيكلفه التنازل على المركز الثاني بعد ان كان يتنافس على الصدارة.

وستدار مقابلة البنين – الجزائر من قبل طاقم تحكيم ناميبي بقيادة الحكم الرئيسي جاكسون بافازا و مساعدة مواطنيه ماثيو كانيانغا و دافيد توهولوبو شانيكا.

تجدر الاشارة في الاخير ان الكفة في تاريخ المواجهات بين المنتخب الوطني الجزائري و نظيره من البنين, تميل ميلا صريحا لصالح “الخضر” الذين حققوا سبعة انتصارات مقابل تعادلين في مجموع المقابلات الرسمية و الودية التسع التي لعبت بينهما.

وستسفر التصفيات عن تأهل صاحبي المركزين الاول و الثاني عن كل مجموعة اضافة الى صاحب احسن مركز ثالث, الى نهائيات كأس أمم افريقيا القادمة (الكاميرون-2019 من 15 يونيو الى 13 يوليو). وفي حالة تساوي منتخبين بعد نهاية تصفيات المجموعة سيتم الاحتكام الى الفارق في الاهداف في المواجهتين اللتين جمعتهما كمعيار أول.

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق