ثقافة

الصيني “مو يان” صاحب نوبل للآداب بالجزائر..

ينتظر حضور الروائي الصيني الحائز على جائزة نوبل للآداب لسنة 2012، مو يان في للصالون الدولي للكتاب في طبعته ال23 (سيلا) المقرر تنظيمها من 29 أكتوبر إلى 10 نوفمبر المقبل بقصر المعارض الصنوبر البحري، حسبما أكدت وزارة الثقافة،
في بيان لها.

و أوضح المصدر ذاته أن الحائز على جائزة نوبل للآداب 2012، الحاضر ضمن ممثلي الصين ضيف شرف الطبعة ال23 ، سيلقي محاضرة قبل أن يحظى بتكريم خاص من قبل محافظة الصالون، في احتفالية ستقام على شرفه. و يضم الوفد الصيني أزيد من 150 عضوا من مؤلفين و ناشرين.

وتأتي مشاركة مو يان في الدورة ال23 للصالون الدولي للكتاب (سيلا)، “تعزيزا للعلاقات التاريخية المتينة بين الصين و الجزائر بحيث يحيي البلدان الذكرى ال60 لإرساء هذه العلاقات و عرفانا بمكانة الثقافة الجزائرية و حضورها في العالم”- يضيف نفس البيان.

وستشهد الطبعة ال32 لسيلا والتي سيكون الأدب الصيني ضيف شرفها ب 3.000 عنوان باللغتين العربية و الإنجليزية، مشاركة نحو ألف ناشر جزائري و أجنبي يمثلون 47 بلد يتوزعون على 970 دار نشر منها 271 جزائرية.

وبالإضافة إلى الندوات و الموائد المستديرة، من المقرر تكريم وجوه معروفة في الساحة الثقافية الجزائرية منهم عبد الله شريط، و سعيد بوطاجين و أبو قاسم سعد الله أو الكاتب و المؤرخ مراد بوربون كاتب سيناريو فيلم طويل حول العربي بن المهدي.

وبالإضافة الى 300.000 عنوان كتاب في مختلف المجالات ،لا سيما الأدب والتاريخ و العلوم، سيحتضن سيلا ،من جهة أخرى، 70 مؤلف جزائري من بينهم كتاب معروفين ومؤلفين شباب.

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق