منوعات

العثور على جثة مجهولة الهوية بسواحل مستغانم

عثر  صيادون بالساحل الشرقي لولاية مستغانم على جثة مجهولة الهوية، حسبما أستفيد هذا الجمعة من المجموعة الإقليمية لحراس السواحل.
وأوضح المصدر أن وحدات حراس السواحل قامت في حدود الساعة السابعة مساء الخميس بانتشال جثة مجهولة الهوية لشخص في الثلاثين من العمر عثر عليها صيادون تطفو على المياه قبالة سواحل سيدي لخضر (50 كيلومتر شرق مستغانم).
ويرجح أن تكون هذه الجثة لأحد المرشحين للهجرة غير الشرعية المفقودين منذ أسبوعين بسواحل ولاية مستغانم بعد انقلاب قاربهم بعرض البحر يضيف نفس المصدر.
وتم تحويل هذه الجثة وهي مشوهة الوجه وعليها علامات التعفن إلى المؤسسة الصحية بسيدي لخضر لاستكمال الإجراءات القانونية والإدارية المعمول بها في مثل هذه الحالات، كما أشير إليه.
من جهة اخرى، تم اليوم الجمعة بمستغانم إحباط محاولة للهجرة غير الشرعية ل 12 شخص بينهم ثلاثة قصر بعرض البحر, حسبما علم من المجموعة الإقليمية لحراس السواحل.
وأوضح المصدر أن الوحدات العائمة لحراس السواحل تمكنت في حدود الساعة الرابعة صباحا من توقيف قارب مزود بمحرك على بعد 5 أميال بحرية (9 كيلومترات) شمال شرق بن عبد المالك رمضان (37 كيلومتر شرق مستغانم).
وتم تحويل الموقوفين الذين ينحدرون من ولاية مستغانم إلى الميناء التجاري قبل تسليمهم إلى الجهات الأمنية المختصة وتقديمهم للعدالة بتهمة محاولة مغادرة الإقليم الوطني بطريقة غير شرعية.
وللتذكير، كانت المجموعة الإقليمية لحراس السواحل قد اعترضت أمس الخميس 92 مرشحا للهجرة غير الشرعية بسواحل مستغانم من بينهم 4 نساء وقاصر كانوا بصدد مغادرة المياه الإقليمية على متن 6 قوارب للصيد والنزهة.

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق