ثقافة

الوزير يرد على “اغتيال ميهوبي لمجوبي”

رد وزير الثقافة عز الدين ميهوبي على الإعلامي فوضيل بومالة بعد أن وجه له رسالة عتاب ، تنديدا بإعلان المركز الثقافي عز الدين مجوبي عقب عرض هذه المؤسسة إعلانا “بصنع الحلويات للعرسان الجدد بأسعار معقولة”، حيث نفى الوزير تبعية هذا الأخير الهيئة الرسمية التي يشرف عليها.
وفي رسالة عنونها فوضيل بومالة بـ “اغتيال ميهوبي لمجوبي” كتب “ألهذا الحد من الهري والتفسخ واللامسؤولية بلغ قطاعك يا عزالدين يا ميهوبي؟ الهذا الحد تحولت مقرات “الثقافة” الى….. و……و محلات لبيع الحلويات ولا ندري ماذا أيضا؟ الهذه الدرجة صارت الثقافة تقتل باسم الثقافة والفن باسم الفن و الابداع باسم الابداع؟.. أقسم يا عزالدين أنني، وأنا أشاهد كغيري العبث الذي غرق فيه قطاعك، أقسم إنني رأيتك تذبح عزالدين الآخر من الوريد الى الوريد. “.
وعن هذا الإتهام كتب وزير الثقافة “تبعا لما ورد في الرسالة الموجهة لوزير الثقافة عزالدين ميهوبي من طرف السيد فضيل بومالة ، واطلاعه عليها ، أرد.. قرأت ما ورد في الرسالة التي تحدثت فيها عن “اغتيال ميهوبي لمجوبي” وبعيدا عن اَي تعقيب حول بعض الأحكام التي سردتها فإنني أودّ إفادتك بان المركز الثقافي المذكور لا يتبع وزارة الثقافة ، بل هو مرفق يتبع بلدية سيدي محمد ، ومثلك لا اقبل ان يساء فيه لموقع مخصص للنشاط الثقافي يحمل اسم الشهيد عزالدين مجوبي، ولعلمك فقد أبلغت ولاية الجزائر بهذا الامر للحيلولة دون تشويه فضاء أنجز خصيصا للعمل الثقافي”.

  • أ.م

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق