منوعات

توقف قطارات غرب العاصمة بسب سقوط الكوابل نتيجة الرياح

شهدت حركة القطارات بالضاحية الغربية للجزائر العاصمة  الاثنين 20 نوفمبر، توقفا تاما بسبب سقوط الكوابل الكهربائية للسكة الحديدية بفعل الرياح القوية و ذلك بين محطتي بئر التوتة و بوفاريك (ولايةالبليدة) , حسبما علم عن مصدر من الشركة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية.

وأوضح اكتوش عبد الوهاب نائب المدير العام للمؤسسة أن حركة القطارات بالضاحية الغربية للجزائر العاصمة شهدت توقفا تاما منذ منتصف نهار اليوم بسبب سقوط الكوابل الكهربائية للسكة الحديدية بين محطتي بئر التوتة و بوفاريك (ولاية البليدة) بفعل تساقط أغصان الأشجار المحاذية للسكة على تلك الكوابل جراء الرياح القوية التي تعرفها المنطقة.
و قال المتحدث أن الفرقة التقنية للمؤسسة تعمل حاليا على تصليح العطب الذي مس الكوابل الكهربائية في اقرب وقت ممكن , مشيرا انه تم و أولا إصلاح العطب الذي مس كوابل خط بئر التوتة/زرالدة إلا أن قوة الرياح صعبت من الأمر.

و سجل الحادث تحديدا–كما قال– بالنقطة الكيلومترية رقم 37/900 , موضحا ان الفرقة التقنية للصيانة تعمل بكل جهدها حاليا من اجل اعادة بعث حركة القطارات على مستوى الضاحية الغربية للعاصمة بعد اصلاح هذا العطب .

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق