العالم

رئاسة الحرمين توضح حقيقة إزالة “الشاذروان” من الكعبة

كشف المتحدث الرسمي باسم الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي أحمد المنصوري حقيقة مقاطع الفيديو التي تم تداولها حول إزالة “الشاذروان” من تحت باب الكعبة.

وأوضح المنصوري أنه جرى الأسبوع الماضي تغيير رخام أرضيات المطاف.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت مقاطع فيديو عن إزالة الشاذروان من تحت باب الكعبة للتيسير ولراحة الراغبين بالوقوف عند الملتزم.

والشاذروان هو الوزرة المحيطة بأسفل جدار الكعبة من مستوى الطواف، وهو مسنم الشكل ومبني من الرخام في الجهات الثلاث، ما عدا جهة الحِجْر، مثبت فيه 41 حلقة تربط فيها حبال ثوب الكعبة.

تعليق

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق