العالم

طارق رمضان: نعم كانت لي علاقات جنسية “رضائية” مع المشتكيات

بعد قضائه 8 أشهر على ذمة التحقيق إثر اتهمامه من طرف امرأتين بالاغتصاب، اعترف المفكر طارق رمضان، أخيرا، أمام قضاة التحقيق بدخوله في علاقات جنسية “رضائية” مع المشتكيتين، بحسب ما أعلن عنه محاميه.

وقال محامي طارق رمضان إيمانويل مارسينيي إن “الرسائل المتبادلة بين موكله والمشتكيتين تبين أن الأطراف المدنية كذبت وأن العلاقات الجنسية كانت رضائية، كما تبث انه كان لرمضان علاقات جنسية رضائية مع هندة عياري وبول إيما ألين الملقبة بـ”كريستال”.

يذكر أن رمضان مسجون فى سجن فلورى ميروجيس فى مدينة ايسون الفرنسية، تحت الملاحظة الطبية لإصابته بمرض «التصلب المتعدد»، وظل ينفى وجود أى علاقة مع المشتكيات اللائي اتهمن إياه بالاغتصاب، وهن الكاتبة الفرنسية هندة عياري، وكريستيل، وامرأة فى سويسرا وأخرى فى الولايات المتحدة.

تعليق

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق