ثقافة

“كتاب الماشاء” محظور في الخليج

تم حظر رواية “كتاب الماشاء” لروائي الجزائري سمير قسيمي من المعارض والمكتبات وأية تظاهرة ثقافية في كل من الكويت، السعودية، قطر والبحرين.
وأكد صاحب المشاء أن هذا المنع جاء بحجة أن الرواية تسيء للذات الإلهية، حيث تجدر الإشار إلى ان كتاب الماشاء هو رواية مبنية على أحداث من نسج الخيال، وتتطرق إلى ديانة قديمة لم يذكرها المؤرخون.
يشار إلى أن الماشاء هي تكملة لرواية سابقة لقسيمي بعنوان “هلابيل”، وهي عبارة عن قصة بحث غير منتهية عن شخصية سيباستيان دي لاكروا الذي قدر له أن يكون حافظا لقصة غير رسمية للبشرية، لا تتداولها الكتب المقدسة والقصص الرسمية، خلالها يعرج الكاتب على فترات متباعدة من تاريخ الجزائر، ويستغل فراغاته ليبرر روايته.
كما يذكر أن سمير قسيمي فاز مؤخرا بجائزة «آسيا جبّار» للرواية، في نسختها الثانية، عن نصه الروائي «الماشاء»، في فئة الرواية المكتوبة باللغة العربية.

 

أوراري محمد

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق