منوعات

لأنها ممثلة.. الاعتداء على ليلى بفوكة

ليلى توشي
ليلى توشي

تعرضت الممثلة الجزائرية “ليلى توشي” إلى اعتداء يوم الخميس 22 فيفري، داخل بيتها العائلي، بمدينة فوكة المحافظة في تيبازة، علما أنها تتعرض للتهديد منذ حوال السنة، فقط لأنه تظهر على الشاشة.
حيث تفاجأت الممثلة شابة بوجود شخص غريب داخل المنزل مر ممن النفذة، وأوضحت “حين رأيته شرعت في الصراخ، لكنه حافظ على هدوئه، وقام بحركة هددني خلالها بالموت، ليختفي لاحقا”.
وحسب محيط الضحية، ليست هذه المرة الأولى التي تتعرض لها ليلى لمضايقات، كونها ممثلة، حيث قام سابقا، أشخاص بتتبعها بالسيارة وطلبوا منها بنبرة عالية “ارحلي من هنا.. لقد شوهتي حينا”، ليحاولوا بعدها اخراج سيارتها عن مسارها.
هذه الحادثة خلقت تضامنا واسعا في الوسط الفني والثقافي، وأبدى العديد من الممثلين، إعلاميين وكتاب.. تضامنهم الكامل مع الممثلة ليلى توشي”.

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق