منوعات

39 جريحا في أعمال شغب عقب مباراة كرة بسكيكدة

شغب مباراة كرة
شغب مباراة كرة

أصيب السبت 39 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة خلال أحداث الشغب التي أعقبت مباراة كرة القدم التي جمعت بين فريقي شبيبة سكيكدة وجمعية الشلف بملعب 20 أوت 1955 (وسط سكيكدة) في إطار الجولة 24 من الرابطة المحترفة الثانية موبيليس حسبما علم من مصالح الحماية المدنية.
و أفاد ذات المصدر بأنه من أصل العدد الإجمالي للجرحى الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 53 سنة يوجد 26 عنصرا من قوات الشرطة و البقية من مناصري فريق شبيبة سكيكدة مضيفا بأنه تم تحويلهم نحو المؤسسة الاستشفائية عبد الرزاق بوحارة بمدينة سكيكدة لتلقي الإسعافات اللازمة.
جدير بالذكر أنه قد سجلت السبت أعمال شغب بمدرجات ملعب 20 أوت 1955 بمدينة سكيكدة قبل أن تنتقل إلى خارج أسوار الملعب و الأحياء المجاورة له بسبب عدم تقبل أنصار شبيبة سكيكدة للتعادل السلبي الذي انتهت عليه المباراة والتي أفقدت الشبيبة حظوظها في الصعود إلى الرابطة المحترفة الأولى.
وأوضح رئيس الأمن الولائي لسكيكدة العميد أول للشرطة محمد خزماط بأنه “تم الاستعداد بشكل جيد لهذه المباراة المهمة للفريقين حيث تمت الاستعانة بوحدات أمن ولايات مجاورة ووضعها على أهبة الاستعداد للتدخل في حال وقوع أية تجاوزات من قبل المناصرين.”

تعليق

مقالات ذات صلة

إغلاق